وكالات

               صدرت وزارة العدل والامن الهولندية قرارا يقضي بتوقيف موظفة مغربية تعمل بالوزارة، وذلك بسبب تغريدة لها على التويتر حول تنظيم الدولة الإسلامية بالعراق والشام “داعش”.وكانت الموظفة المغربية الاصل ياسمينة الهيفي كتبت هذا الصباح تغريدة تشير الى ان “داعش” “مؤامرة من الصهاينة من أجل تشويه الاسلام”. هذه التغريدة ‘، كانت سببا في قيام الوزارة بتوقيفها عن عملها مباشرة وتبرأت الوزارة من تغريدة موظفتها.ومباشرة بعد اعلان الخبر، اطلقت حملة للتضامن مع ياسمينة من اجل رد الاعتبار إليها وارجاعها لعملها.وتشير المعلومات المتوفرة الى ان ياسمينة الهيفي منعت من طرف الوزارة من تقديم اي تصريح صحفي، فيما يضغط نواب الحزب الديمقراطي المسيحي من اجل اقالتها، بدعوى انها لها منصبا حساسا وله علاقة باسرار الدولة. 

               وكانت ياسمينة كتبت على التويتر ان “داعش لا علاقة لها بالاسلام.. انه مخطط وضعه الصهبونيون الذين يريدون عن قصد الاساءة للاسلام”.

               يذكر ان ياسمينة الهيفي هي ناشطة سياسية ، وكانت مستشارة بالمجلس البلدي لبريدا وحاليا موظفة بوزارة الامن والعدل. درست بالجامعة الهولندية قسم علم الاجتماع والانتربولوجية، ولها تجربة مهنية تمتد لاكثر من 20 سنة.