كاب أوريونطال.كوم : نور سين الندراوي //
علم موقعنا من مصادره الخاصة أن رئيس جماعة بني انصار السيد حليم فوطاط سيخوض رسميا المنافسة عن المقعد الشاغر بقبة البرلمان عن دائرة الناظور بعد إصدار حكم من طرف المحكمة الدستورة الذي يقضي بالإطاحة بسعيد الرحموني من قبة البرلمان بعدما تبين أنه استعمل رموز الدولة في حملته الإنتخابية كما جاء في منطوق الحكم .
وأضاف المصدر أنه بعد قرار السيد حليم فوطاط الذي يعد رقما صعبا في مثل هذه المحطات سيخلط كل أوراق سعيد الرحموني وسيصعب عليه استعادة مقعده مجددا ، إضافة إلى ظهور أسماء أخرى التي تحفظ مصدرنا عن تسميتها حيث قال بأنها ستتقاسم الأصوات مع سعيد الرحموني وبالتالي ستتضاعف حظوظ السيد حليم فوطاط بالظفر بالمقعد البرلماني عن دتئرة الناظور خاصة أن السيد محمد أبرشان لم يتقدم لهذه الإنتخابات الجزئية التي سيجري يوم رابع من شهر يناير 2018 نظرا للتخالف الحكومي الذي انخرط فيه حزب الإتحاد الاشتراكي حسب نفس المصدر .