كاب أوريونطال.كوم :ميمون عزو //

في أول رد له بعد قرار الأمانة العامة لحزب العدالة و التنمية على عدم تقديم أي مرشح للإنتخابات الجزئية بالناظور و المقررة لها يوم الرابع من يناير 2018 القادم ، قال البرلماني السابق عن دائرة الناظور ، نور الدين البركاني أن هذا القرار هو ,, دعم حقيقي للفساد و المفسدين و أيضا ضربة قاضية للحزب بالناظور ,, .

و أضاف البركاني في تغريدة له في موقع التواصل الإجتماعي فايس بوك ، أن القرار يبين ,, مرة أخرى النظرة الدونية و الإهتمام البسيط الذي يوليه إخواننا في الرباط لمنطقة الريف التي تعيش تهميشا كبيرا منذ عقود ,, حسب البركاني دائما .

واعتبر ,, إكس ,, برلماني ، أن ساكنة إقليم الناظور هو من سيتضررون من هذا القرار لأنهم يحتاجون الى من يحمل بجد شعار محاربة الفساد ، و من يدافع عنهم بتفان و إخلاص ، و من يعمل بجد الى جانب النزهاء لإيصال أصواتهم و مطالبهم الى مراكز القرار ، يختم نور الدين البركاني تدوينته .