تهنئة لجلالة الملك بمناسبة عيد الشباب المجيد

يتشرف خديم الأعتاب الشريفة محمد خوتور مدير شركة “تراد” بأن يتقدم إلى السدة العالية بالله

 

جلالة الملك محمد السادس دام له النصر والتأييد

 

بأصدق التهاني، وأطيب المتمنيات، بدوام الصحة والعافية وطول العمر، وأن يعيد أمثال أمثال هذه المناسبة الكريمة على جلالته وعلى ولي عهده سمو الأمير السعيد مولاي الحسن، والأميرة المصونة لالة خديجة، والأمير مولاي رشيد، وكافة أفراد الأسرة الملكية الشريفة بالأفراح والمسرات.

كما نغتنم هذه المناسبة المجيدة لنجدد الولاء الراسخ، والتعلق الدائم بأهذاب العرش العلوي المجيد، لمولانا أمير المؤمنين وحامي حمى الوطن والدين، أيده الله ونصره، حتى يحقق لبلده ولشعبه الازدهار والتقدم والرفاهية .

 

11950981_887019764710819_791568017_n

11944905_887019634710832_2040915038_n

11940649_887019668044162_634100354_n

11897028_887019714710824_531309612_n

 

 

تعد شركة ” طراد ” المؤسسة أواسط سنة 2007 بمدينة الناظور ، لمالكها إبن المنطقة محمد ختور مواليد سنة 1980 ، من أجود مؤسسات الأمن الخاص ، التي أصبحت تتحمل مسؤليات جسـام فيما يخص إستتباب الأمن في التظاهرات مختلف التظاهرات الوطنية والدولية ، وكذلك داخل مؤسسات ومرافق عمومية حيوية . طراد الكائن مقرها المركزي بمدينة الناظور وتتوفر على فروع في فاس والرباط ، هي عبارة عن مجموعات خدماتية ، متخصصة في الأمن الخاص والنظافة والنظافة الصحية ، والتوسط بين العمال والمعامل ، وتصفية النفايات الطبية ، تمكنت من غزو مختلف المدن المغربية نظير جودة خدماتها والدقة في الإتقان . وإلى جـانب ما تقدمه ” طراد ” من خدمات ذات جودة عالية بشهادة المهتمين بـالقطاع المقاولاتي في المغرب ، فإن الشركة المذكورة تسـاهم في تقليص نسبة البطالة ، حيث تسـاهم سنويا في تشغيل المئات من الشباب من الجنسين و مختلف الفئات العمرية . جدير بـالذكر ، أن إجتهادات مسؤولي شركة ” طراد ” سـاهمت وبشكل واسع في إنجاح النسخة الرابعة من المهرجان المتوسطي ، نتيجة إعتمادها لتقنيات عالية من بينها الأبواب الإلكترونية والحراسة بالكلاب المدربة ومراقبة الأمن بتقنية الالات الرقمية المتطورة ، وهي خدمات تبقى رهن إشـارة كل من يرغب في الإستفادة بها . ذا السيد اسم على مسمى : انسان طيب القلب اعطى الكثير لهذه المدينة اليتيمة من خلال فرص الشغل التي استفاد منها شباب الاقليم . شكر وامتنان لهذا الشخص النبيل.ولشركته التي غزت جل مدن مغربية.ومتمنياتي بالتوفيق لسيد محمد الذي يعتبر من اعيان المدينة ويعتبر نموذج شبابي ناجح ونيابة عن شباب الاقليم نتقدم اليه اسمى عبارات تقدير و الاحترام. قال تعالى: ( الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ثُمَّ لا يُتْبِعُونَ مَا أَنْفَقُوا مَنّاً وَلا أَذىً لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ) صدق الله العظيم